نوران وسارة وازاي تعاملوا مع المشكلة الكبيرة

نوران وسارة اتنين من مؤسسي برنامج قيادة الذات اللي باقدمه بعنوان The BULLET Teens
بيشتغلوا معايا فيه من 2017.. يوم الجمعة اللي فاتت كان عندنا يوم ترفيهي للإحتفال بالفريق وجهوده خلال الشهور اللي فاتت. نوران وسارة كانوا مسؤولين عن ترتيب مهام بسيطة قبل اليوم.. وكان الإتفاق معاهم ان خلال اليوم هما ياخدوا اجازة.. يلعبوا ويرتاحوا ويتواصلوا ويتبسطوا مع باقي افراد الفريق.

يوم الإحتفال الصبح، لاقيت نوران بتاخدني على جنب وتقول لي ان فيه مشلكة صغيرة، بس هي وسارة هيتعاملوا معاها.. واني ما اقلقش..
ايه المشكلة يا نوران؟
المشكلة ان المكان اللي هنقضي فيه اليوم حصل سوء تفاهم مع المسؤولين وبدل ما يوفروا انشطة والعاب بالإضافة للمكان والأكل، هيوفروا المكان والأكل بس، بدون العاب او انشطة!
سمعت الكلام ده الصبح.. والفريق راكب في الاتوبيس…
نوران قالت لي بإذن الله نتصرف.. سارة واحنا في الطريق شرحت لي العاب فكروا فيها هي ونوران.. وجابوا الأدوات المتاحة في بيوتهم لأنهم عرفوا الخبر قبلها بيوم بس.. وبالتالي جابوا “المتاح في البيت”..

خلال اليوم نوران وسارة، اللي بدل ما يرتاحوا ويلعبوا زي باقي الفريق، نظموا العاب.. ووزعوا ادوات.. وصوروا الفريق وهو بيلعب.. اشتغلوا بدون تأفف ولا عصبية..بحب..

في اخر اليوم شكرت سارة ونوران.. انهم بالرغم من ان ده كان يوم احتفال بيهم زي باقي الفريق، الا انهم اشتغلوا علشان يبسطوا غيرهم.. وسارة، شكرت نوران على دعمها ومساندتها… وكان رد نوران اني لما عرفت قلت لها يا سارة ما تقلقيش، بإذن الله نقدر نتصرف..
وفعلًا قدموا العاب حلوة جدًا والفريق استمتع بيها..
ولمبة نورت..
سارة طلبت مساعدة.. بدل ما تشيل الهم لوحدها.. طلبت من نوران تفكر معاها وتقترح العاب..
ونوران اول مساعدة قدمتها ما كانتش افكار ولا حلول.. كانت تطمين.. طمنت سارة.. قالت لها بإذن الله نقدر نتصرف.. امتصت قلق سارة واحتوتها..
ولاقتني بافكر في ولادنا.. كام حد عنده في حياته حد زي نوران؟
وقت القلق والضغط والشدة هيقف جنبه ويطمنه ويسنده؟
وكام حد في ولادنا عنده مسؤولية سارة؟ وتفكيرها في حلول وعدم استسلامها لما واجهتها تحديات؟
وكام حد من ولادنا ممكن يعمل زي سارة ونوران، ينزل يشتغل بحماس ومثابرة و”حب” في يوم كان مفترض يكون اجازة وترفيه له؟

ياللا نشجع ولادنا يكون عندهم اصدقاء يسندوهم وقت الشدة..
ياللا نغرس في ولادنا احساس المسؤولية..
ياللا نكون قدوة لولادنا في المثابرة والعطاء بحب..
ياللا ننهض ببلدنا..
مصر بتنادينا، مصر دين واجب علينا..
بينا لنهضة مجتمعية..

Share