!لو عايز حقيقي تتقدم ده اللي محتاج تعمله

#Teenagers#Perfect_moments#Gratitude

من سبتمبر وانا باكتب عن المراهقين سواء من تجربتي كأم ابنها وصل للجامعة و بنتها في ثانية ثانوي..أو من تجربتي كمدرسة اشتغلت 19 سنة في المدارس ما بين حضانة وإبتدائي وإعدادي وثانوي..أو من خلال تجربتي كإنسانة اتعاملت مع سن المراهقة واتعلمت منه.. كتبت عن مواقف، مواقف مرت عليا و نبهتني… لفتت نظري لحاجات ما كنتش واخدة بالي منها.. مواقف كان دايمًا المراهق بطل من ابطالها..مواقف اتعلمت منها اني محتاجة اركز اكتر و افكر بطريقة اعمق قبل ما اتصرف أو اتكلم..
هل بس اتعلمت من المراهقين ومواقفهم؟ لا.. خلال شغلي معاهم عشت لحظات مؤثرة، لحظات مليتني حب وشكر وامتنان… شكر ليهم، لمشاعرهم الصادقة و لتصرفاتهم الدافية.. لمواقفهم اللي عبروا فيها ليا عن شكرهم ليا بعد شغلهم معايا.. وامتنان لربنا انه رزقني بيهم وعلمني منهم ومعاهم.. اتعلمت معاهم ومنهم دروس عن الحياة، عن العطاء، عن الصداقة والأخوة، عن التفاني والإيثار.. اسمائهم محفورة في قلبي ومجرد التفكير فيهم بيملاني شكر وامتنان على الخبرات اللي اكتسبتها منهم…
ووفاءًا ليهم ولذكرياتي معاهم باكتب عن اللحظات، اللحظات اللي مليتني حب..
…………………………………….………………………………………..
اللحظة..
يوم شغل.. قرب انتهاء السنة الدراسية
نوران، طالبة درست لها سنتين، بتقدم لي اطار فيه صورة لينا مع بعض، وردة و ورقة مكتوب عليها بخطها..واهم من
اي حاجة نظرات بتعبر عن الحب والامتنان
باحس اني في قمة الامتنان لربنا انه استخدمني علشان انفع نوران و انه فعلا فرق معاها ❤
نوران بتمشي وانا باقرا الكلام المكتوب
#Thank you for your enormous efforts”
باروح البيت بالاطار..
باحطه عندي في مكان اشوفه كتير
وبافكر في كلام نوران
هو مين اللي عمل المجهود؟
هي ولا انا؟
في الحقيقة هي..
وهي اللي تستحق الشكر و بعد كده اهلها..
دوري كان ايه..؟
دليل.. بيشاور على الطريق…. قال لها امشي هنا، كملي ده..
دوري كان ايه..؟
كوتش..
بيقول لها عايزة تروحي فين و ياللا الخطة
دوري كان ايه..؟
Cheer leader..
بيحيي ويصقف ويصفر ويحمس علشان يرفع الحالة المعنوية
انما مين مشي الطريق؟
مين ثابر وعافر؟
مين ما استخباش جوا دايرة الخوف وقال ماعرفش وماقدرش؟
كان نوران
الإطار لسه عندي
باتامله من حين لحين
و بافتكر درس نوران
لو عايز حقيقي تتقدم محتاج تعمل.
“Enormous efforts”
ومهما كان المنتور أو الكوتش أو المدرس كويس
اللي هيعمل الفرق الحقيقي هو انت نفسك.
يا ترى ولادنا عاملين ايه في الاجازة؟
نوران دلوقتي عمود من عواميد برنامج المراهقين اللي باقدمه.. بتشتغل في الصيف و بتسعي انها تعمل enormous efforts
مستمرة، مثابرة، مكلمة رحلة بناء نفسها
حتى في الأجازة و “بالذات” في الأجازة
يا ترى ولادنا عاملين ايه في الأجازة؟
المراهق كنز محتاج حد يستثمر فيه
حد يشاور له على الطريق
مش حد يدي له مصروف و يحصر الكلام معاه في هاتاكل ايه و قبل ما تنزل وضب اودتك و ارجع في الميعاد
المراهق اعظم من كده بكتير
يا ترى ايه دور جديد ممكن نبدأ نلعبه في حياة أولادنا، بالذات المراهقين؟

Share