السر ورا ان ولادنا بيرفضوا يسمعوا كلامنا

حبيبة طالبة في المدرسة. والدتها اشتركت معايا في برنامج قيادة الذات اللي باقدمه. وبعد شهور اشتركت لبنتها في برنامج المراهقين. وبعد كام شهر والدة حبيبة انضمت لفريقنا لخدمة المجتمع “كن إنسانًآ” وبدأت تتطوع وتتعاون مع الفريق.. وبمرور الشهور فضلت تساهم بشكل اكبر وتأخد مسؤوليات اكبر.. سعي ومثابرة وتفاني في خدمة اللاجئين السوريين والأيتام وطلاب المدرسة الفكرية. وحبيبة؟ وحبيبة في الأول بتتفرج..بتابع اللي والدتها بتعمله..وبعد شوية بتنضم لها في الزيارات وتتفرج علينا كفريق وتشوف بعينيها الفئات اللي بنسعى لخدمتها… وبعد شوية كمان حبيبة بدأت تساعد مامتها في البيت في تحضير التبرعات.. وأيان الزيارات بقيت بتساعد انها تشيل معانا التبرعات.. لحد ما جيه يوم معرضنا للمنتجات اليدوية اللي بتتباع لصالح المشاريع الخيرية.. ووقفت حبيبة تساعد تقى (اللي حكيت عنها الأسبوع اللي فات).. اتعاونت وساعدت ونظمت واشتغلت بتفاني لمدة ساعات.. ووالدة حبيبة فين؟ معانا في المعرض.. بتبص لحبيبة بحب واعجاب.. وانا بابص لهم هما الإتنين وبادعي في سري للي ربت.. “عاشت اللي ربت”..
وفكرت اشارك معاكم اللمبة..
احيانًا كتير منا كأهل بيلجأ لأسلوب الوعظ والضغط.. عايزين ولادنا يناموا بدري او يأكلوا اكل صحي او يلعبوا رياضة.. واحنا فين من ده؟ بعيد عنه.. وولادنا شايفين ايه؟ شايفين اهل حالهم مش احسن حال.. وبالتالي داخليًا بتتولد عندهم مقاومة انهم يسمعوا النصيحة او ينفذوا المطلوب من الأهل اللي هما مش عايزين يبقوا زيهم لما يكبروا.. واحنا ردنا التلقائي “علشان تطلع احسن مني وما تغلطش غلطتي”.. وبدل ما نسعى اننا احنا نبقى احسن من نفسنا، وولادنا يبقوا احسن من نفسهم، بنركن للوعظ ونكسل احنا نشتغل على نفسنا على اعتبار ان التغيير صعب وان اكيد بعد ما شاب مش هنوديه الجيم..
نرجع لحبيبة..
والدة حبيبة عملت ايه علشان تخليها تتطوع؟ هل ضغطت عليها علشان تتطوع او تعمل خير؟
لا.. هي بدأت بنفسها.. وبقيت اسعد.. بقيت حاسة انها مفيدة ومؤثرة.. وبركة العمل الخيري والتطوعي فرقت في حالتها وسلامها الداخلي.. وايه كمان؟ مش بس بدأت بنفسها، لا كمان طلبت من حبيبة تروح معاها الزيارات.. تتفرج بنفسها..بس فرجة.. وواحدة واحدة حبيبة بقيت تمد ايدها وتساعد..
الفترة دي فترة محورية لتربية ولادنا.. وتعديل السلوكيات اللي مضايقانا منهم او قلقانا عليهم..
مش بالوعظ ولا بالضغط..
لا، بأسلوب والدة حبيبة.. اللي بدأت بنفسها.. وطلبت من بنتها بس تتفرج..

ياللا نكون قدوة لأولادنا في العادات الإيجابية…
ياللا نبص في المرايا ونشوف ايه مش عاجبنا فينا احنا مش فيهم هما ونبدأ بنفسنا…
ياللا نكون مثال يتمنوا يوصلوا له لما يبقوا في سننا..
ياللا نستغل فترة الكورونا علشان نقوي علاقتنا بولادنا..
ياللا نحتويهم في ايام هما صغيرين نفسينا على استيعاب والتعامل مع التغيير المطلوب..
ياللا نلعب معاهم ولو كام دقيقة في الأسبوع تفهمًا لمدى افتقادهم لأصحابهم..
ياللا نشجعهم يعملوا خير حتى وهما قاعدين في البيت..مش لازم ننزل علشان نحسِن لغيرنا..
ياللا نربي ولاد مؤثرة في المجتمع..
ياللا ننهض ببلدنا..
مصر بتنادينا، مصر دين واجب علينا..
بينا لنهضة مجتمعية..

Share